بي بي كريم سكين 79 الوردي | SKIN79 HOT PINK SUPER PLUS BB Cream أو الاسم المشهور به على النت “بي بي كريم الكوري البينك” .

أريد الكتابة عن هذا الكريم من فترة طويلة وأكسل! تبًا للكسل…
وهو كريم يقف في منتصف الطريق ما بين منتجات العناية بالبشرة وما بين مستحضرات التجميل “المكياج”، وعليه يجب أن أنوه:
“أنني أستخدمه فقط أمام زوجي والمحارم والثقات من النساء لأنه من الزينة”

BB-Cream-Skin-79-pink-1

اشتريته في بداية شهرته من سنتين تقريبًا  قبل انتشار أنواع مختلفة من بي بي كريم منافسة له في السوق، حتى أن الأمر تخطى الـ BB وأصبحنا نرى الآن cc و DD كريم استغلالا للموضة الجديدة. وكنت قد راسلت الشركة المنتجة قبل الشراء لأتأكد إن كان يحتوي على مشتقات حيوانية أم لا فأجابوا بالنفي.

في البداية أود توضيح ما هو BB كريم بالضبط؟

هو في الأصل كان كريم علاجي يستخدم بعد العمليات الجراحية التي ينتج عنها ندوب وآثار عميقة لعلاجها وإخفاءها مع الوقت ابتكرته طبيبة ألمانية والاختصار BB على الأغلب هو لكلمتي beblesh balm وتعني بلسم علاج الندوب.
اهتمت كوريا بتطويره بعدها ليصبح جزء من مستحضرات التجميل ومع انتشار كوريا الإعلامي بدأ الاهتمام يزداد بالمستحضرات التي يستخدمونها وبالتالي ذاع صيته في بقية العالم.. في ذات الأثناء كان هناك موضة جديدة في الغرب بتصنيع كريمات ترطيب ملونة تحسن لون البشرة بدون تغطية كثيفة مثل كريم الأساس، وبعد ذيوع صيت BB كريم غيرت الاسم فقط بدلا من كريم ترطيب ملون Tinted Moisturizer إلى BB Cream لتركب الموجة التسويقية وتستفيد منها.. وعليه يلاحظ أن كريمات بي بي الأسيوية الأصلية كثيفة وأكثر تغطية وتعد بنتائج علاجية أكبر، بينما نظيرتها الأمريكية والأوروبية خفيفة وقدرتها العلاجية أخف وتعد أكثر بالقدرة على الترطيب والحماية من الشمس.

ما أريد التأكيد عليه أن هذا الكريم يقدم توحيد للون البشرة بشكل عام لكنه ليس خافٍ للعيوب، فإن كنتِ تريدين كريم ذو تغطية عالية فلن يناسبك هذا النوع من الكريمات

حين اشتريته لم أجد تاجرة توفره في مصر عبر الانترنت فاشتريته من موقع أمازون الأمريكي عن طريق موقع ادفعلي والذي يقدم خدمة الشراء من المواقع الأمريكية التي لا تشحن لمصر.

معلومات عنه:

كان متاح على موقع أمازون بـ 9 دولار وبعد إضافة مصاريف الشحن ورسوم التوصيل للوسيط تكلف حوالي 215 جنيه مصري “وقت الشراء”.
وزنه 40 جرام.
صنع في كوريا.

المكونات:

Water, Propylene Glycol, Cyclomethicone, Dimethicone, Titanium Dioxide, Isopropyl Palmitate, Talc, Butylene Glycol Dicaprylate/Dicaprate, Ethylhexyl Methoxycinnamate, Dipentaerythrityl Hexahydroxystearate/Hexastearate/Hexa Rosinate, Cetyl PEG/PPG-10/1 Dimethicone, Prunus Amygdalus Dulcis (Sweet Almond) Oil, Arbutin Ethylhexyl Salicylate, Zinc Oxide, Magnesium Sulfate, Polyglyceryl-4 Isostearate, Adenosine, Camellia Sinensis Leaf Extract, Madecassoside, Aloe Barbadensis Leaf Juice, Nelumbo Nucifera Flower Water, Triclosan, Ceramide 3, Cholesterol, Lycium Chinense Fruit Extract, Helianthus Annuus (Sunflower) Extract, Cornus Officinalis Fruit Extract, Hedera Helix (Ivy) Extract, Schizandra Chinensis Fruit Extract, Dimethicone/Vinyl Dimethicone Crosspolymer, Silica, Vinyl Dimethicone/Methicone Silsesquioxane Crosspolymer, Portulaca Oleracea Extract, Piper Methiysticum Leaf/Root/Stem Extract, Disteardimonium Hectorite, Trihydroxystearin, Glycosyl Trehalose Aluminum Hydroxide, Aluminum Stearate, Hydrogenated Starch Hydrolysate, Methicone, Tocopheryl Acetate, Glycerin, Caprylic/Capric Triglyceride, Ubiquinone, Hydrogenated Lecithin, Phytic Acid, BHT, Fragrance, Phenoxyethanol, Propylparaben, Methylparaben, Butylparaben, Iron Oxides .

طريقة الاستخدام:

يوزع على شكل نقاط على أنحاء الوجه ثم يتم تدليكها في البشرة بشكل دائري حتى تتوزع بشكل متساوي، والمناطق التي تحتاج تغطية أكبر يتم التربيت فوقها بأطراف الأصابع بالكريم دون تدليك حتى يستقر الكريم فوقها.

الانطباع الاول:

الكرتونة الخارجية بها إرشادات استعمال في الداخل بعدة لغات منهم الانجليزية، ويجب قص العبوة من مكان موضح عليها لفردها ورؤية الإرشادات بشكل واضح.
العبوة أنيقة وتعمل بنظام المضخة.
قوامه كريمي كثيف.
متاج بدرجة لون واحدة فقط، لون قمحي يميل للرمادي قليلا.
رائحته لطيفة تشبه رائحة بودرة الأطفال إلى حد ما.

BB-Cream-Skin-79-pink

تجربتي معه:

ـ أفضل طريقة لتوزيعه هي بأطراف الأصابع، عند توزيعه يبدو لونه فاتح على البشرة لكن بعد دقائق يبدأ اللون في الاندماج مع لون البشرة الأصلي ويصبح غير ملحوظ مثل عند بداية توزيعه.
ـ لاحظت بعد توزيعه توحيد للون بشرتي.. بشكل عام المناطق الداكنة والأخرى المحمرة أصبحتا أقل وضوحًا وأصبح لون بشرتي متساوي أكثر، لكن لم يقم باخفاء تام للبقع الناتجة عن حب الشباب مثلا.
ـ لاحظت كذلك أن المسام الواسعة أصبحت أقل وضوحًا، لكنها لم تختفِ تمامًا.
ـ المفترض أنه يناسب البشرة الدهنية، وكنت قد اشتريته في الصيف حين تميل بشرتي لإفراز الزيوت والتعرق بشكل أكبر، ولاحظت أنه لا يساعد على علاج هذا بالعكس بعد توزيعه بدقائق تبدأ الزيوت والعرق في اختراق الكريم على وجهي، لهذا أحتاج لاستخدام بودرة إطفاء لمعة فوقه.
أحببته جدًا في الخريف والربيع حيث أداءه كان أفضل بكثير.
ـ في الشتاء بشكل عام يعطي شكل جيد ما عدا في تلك الأيام شديدة البرودة حين يظهر مناطق جافة ومتقشرة في وجهي فهو لا يخفيها ولا يقدم لها الترطيب الكافِ لتختفي فأصبح بحاجة لتقشير وجهي وترطيبه جيدًا قبل استخدامه حتى لا يبدو ظاهرًا على سطح بشرتي.. وهذه مشكلة عامة مع كل مستحضرات التجميل وليس معه فقط.
ـ رغم أنه يندمج مع لون البشرة بشكل جيد إلا أن بشرة وجهي بشكل عام أفتح من رقبتي فأحتاج لإضافة بودرة بدرجة أغمق على حدود وجهي حتى لا أبدو كأنني أرتدي قناع.
ـ لا تحتاجين لكمية كبيرة منه لإعطاء التأثير المطلوب، ويمكنك توزيع طبقة أخرى منه بعد جفاف الأولى لكن التغطية النهائية لن تتعدى التغطية المتوسطة.
ـ هو مقاوم للماء إلى حد ما ويثبت على البشرة، حيث وجدت أن الماء والصابون غير كافيان لإزالته بشكل كافِ من وجهي، وأحتاج لتوزيع فازلين على بشرتي وتدليكها به لإزالته أولا قبل غسل وجهي.
ـ أريد التنويه أنني أستخدم هذا الكريم ككريم أساس متوسط التغطية وليس ككريم علاجي.. وأنا لا أضع مكياج كل يوم وحين أضعه لا أتركه كثيرًا على بشرتي، وبناء على هذا فإن خصائصه العلاجية من تفتيح للبقع الداكنة ومقاومة التجاعيد وعلاج للندوب… إلخ لا أستطيع أن أجزم بوجودها من عدمه.
كما أنني لا أخرج به في الشمس كما نوهت في بداية الموضوع حيث أتزين لزوجي في المنزل فقط وبالتالي لا أستطيع اختبار قدرته على حماية البشرة من الشمس أيضًا.
ـ الكريم يعيش فترة طويلة نسبيًا نظرًا لأنني لا أستخدمه يوميًا، لكن وجدت على النت فتاة تنصح عند توقف المضخة عن إخراج الكريم بإخراج العبوة الداخلية عن طريق جذب المضخة لأعلى، ومن ثم شق تلك العبوة وستفاجئين بوجود كمية جيدة من المنتج مازالت متاحة رغم توقف المضخة، قومي بنقلها لعبوة أخرى نظيفة لحفظها.. بصراحة لم تتوقف المضخة في عبوتي عن العمل بعد الحمد لله لهذا لم أجرب هذه الفكرة بنفسي.

الخلاصة: أعجبني بشكل عام، لكن سعره المرتفع وظهور بدائل أخرى أرخص في الأسواق المصرية يجعلني لا أفكر في شرائه مجددًا على المدى القريب، على الأقل حتى أجرب الأنواع الأخرى وأقرر إن كان أفضل ويستحق إعادة الشراء أم لا.