من ضمن معاناة صاحبات البشرة الدهنية.. محاولات العثور على المنتج المناسب لتنظيف البشرة سواء كان صابونة، منظف، أو غسول.

أثناء البحث قد نجد من المنتجات ما يناسبنا، أو ما يجفف البشرة جدًا ويلهبها ويحسسها، أو ما يزيد الوضع سوء ويظهر بها حبوب أكثر، أو ما ينظف فقط دون أي آثار إيجابية أو سلبية.

_

Synobar 1

_

سأحدثكم اليوم عن صابونة سينوبار | Synobar ، وهي صابونة قرأت عنها على النت تجارب بنات يمدحون فيها، وعلبة الصابونة نفسها عليها وعود كثيرة ببشرة خالية من العيوب! لذا وجدت الأمر يستحق التجربة والتأكد من كل هذا. دعونا نبدأ أولا بالبيانات المكتوبة على العبوة ثم أحدثكن عن تجربتي معها.

_

Synobar 3

 

هي صنعت في مصر عن طريق مصنع د.الشبراويشي لصالح ماكرو جروب.
وزنها 75 جرام.
سعرها 9 جنيه مصري و 75 قرش.
تخزن في درجة حرارة أقل من 30 درجة.
لجميع أنواع البشرة، خاصة لمعالجة وتنقية البشرة.

 

مكوناتها | Ingredients:

Melaleuca oil (Tea tree oil), Irgazan (Triclosan), Lavandula oily extract, Wheatgerm oil, Salicylic  acid, Thyme oil, Clove oil, Pine oil, Zinc oxide, Glycerin, Mild soap base

زيت شجرة الشاي، Irgazan التريكلوسان (مضاد للبكتريا)، زيت لافندر، زيت جنين القمح، حمض الساليسيليك، زيت الزعتر، زيت القرنفل، زيت الصنوبر، أكسيد الزنك، جليسرين، قاعدة صابونية

 

Synobar 2

المكتوب على ظهر العبوة:

– تحتوي صابونة سينوبار على مجموعة متكاملة من المواد الفعالة التي ثبت مفعولها بشكل قاطع في التغلب على حب الشباب فهي حل مثالي وفعال لمقاومة بثور حب الشباب بمختلف أشكالها ودرجاتها وكذلك في إزالة الندبات والبقع السوداء التي تنشأ عن حب الشباب.

– لها خواص مطهرة ومضادة للبكتريا والجراثيم التي تسبب حب الشباب وتفاقم من حالته.

– تنظم إفراز المواد الدهنية من الجلد لتجعلها في مستوياتها الطبيعية المعتدلة المتوازنة والمعروف أن زيادة إفراز المواد الدهنية على الجلد من أهم أسباب ظهور حب الشباب.

– تزيل بشكل معتدل ومتوازن الدهون الزائدة الموجودة على الجلد دون أن تسبب جفاف الجلد.

– لها أثر مضاد للالتهابات ومضاد للأكسدة كما أنها تمنح الجلد الحماية من الآشعة الضارة.

– لها خواص ملطفة للجلد ومضادة للحكة.

– تقلل من ظهور الندبات الجلدية المصاحبة لحب الشباب كما أنها تزيد من سرعة إلتئامها وتعمل أيضًا على التخلص من البقع الداكنة التي تنشأ من حب الشباب.

– لها أثر مضاد لتقرن الجلد وقدرة على إزالة الرءوس السوداء.

– تحتوي على مواد مرطبة للبشرة لتترك الجلد ناعمًا ورطبًا.

– ليست فقط للتغلب على حب الشباب ولكنها أيضًا توفر الحماية من أي ظهور جديد لبثور حب الشباب في المستقبل.

الاستعمالات:

1- حب الشباب بكافة أنواعه ودرجاته.

2- توفير الوقاية والحماية المستمرة ضد ظهور إصابات جديدة للجلد بحب الشباب عن طريق تنظيف وتطهير الجلد.

3- تقليل حدوث ندبات الجلد والبقع الداكنة المصاحبة لحب الشباب.

4- إزالة آثار الندبات والبقع المترتبة عن حب الشباب.

5- كل الحالات الجلدية التي تتطلب استعمال صابون مطهر ومضاد للمكروبات والجراثيم.

طريقة الاستعمال:

– يغسل الوجه أو الأماكن المصابة بحب الشباب بالصابونة مع ترك الرغوة تعمل كقناع mask لمدة دقيقة ثم يغسل الوجه بماء دافئ.

– للحصول على أفضل نتائج تستعمل سينوبار 2-3 مرات يوميًا.

 

انطباعي الأول عنها:

مبدئيًا مكتوب على واجهة العبوة أنها لكل أنواع البشرة، بينما في الخلف كان كل التركيز على البشرة الدهنية التي تعاني من مشاكل جلدية.

رائحتها تشبه العرقسوس رغم عدم وجوده في المكونات! لكنها جيدة بالنسبة لي على أي حال.

هناك قائمة طويلة بالوعود التي تقدمها للبشرة الدهنية وهذا يضعها في مأزق حقيقي فهذا يجعلنا نتوقع الكثيـــر جدًا من مجرد صابونة. مثل إدعاء أنها ستحمي من الآشعة الضارة أو أنها ترطب الوجه! ولا أدري كيف ننتظر شيء كهذا من صابونة مطهرة!

المكونات تبدو واعدة جدًا.. خاصة زيت شجرة الشاي الذي أحبه جدًا وهو بالنسبة لي علاج فعال وفوري لحب الشباب في صورته الخالصة.

 

تجربتي معها:

طبقت خطوات الاستعمال المدونة على العبوة.. حيث أترك الرغوة على وجهي وأغسل أسناني أثناء الانتظار، وأستعملها 3 مرات وأحيانًا أكثر يوميًا خاصة في فصل الصيف حين يزيد إفراز وجهي للدهون.

بعد غسيل وجهي مباشرة أشعر أنها نظفته بشكل جيد، لكن مع مرور الوقت يفرز الدهوت بشكل عادي ولا ألاحظ أنها تتحكم في هذا بأي شكل!

الإفراط في استخدامها قد يصيب البشرة باحمرار بسيط.

لم ألحظ أنها تعالج حب الشباب الموجود فعلا، أو تمنع الجديد من الظهور بأي شكل!

البقع لا أدري إن كانت تساهم في علاجها أم أنها كانت فقط تختفي بمرور الزمن حتى لو لم أستخدم الصابونة!

بالنسبة للندبات لم ألحظ أي تحسن واضح.

 

الخلاصة: أنها صابونة مرتفعة السعر نسبيًا عن الصابون العادي، مكتوب عليها أن بها مجموعة من المواد الفعالة، لكن لا أرى أثر هذا على وجهي حتى مع طول فترة الاستخدام وإعادة شرائها أكثر من مرة.

إن كنتِ جربتِها وأعجبتك فاستمري في استخدامها أو حتى يمكن استخدامها كمنظف فقط إلى جوار مستحضرات أخرى علاجية لعلاج مشاكل البشرة بشكل فعال.

لكنها بالنسبة لي لم تفعل شيء تقريبًا، وأحتاج للبحث عن صابونة أخرى تفعل ما تدعي أنها تفعله فعلاً!

مواضيع لها علاقة:
تجربتي مع صابونة ناتري Natry