زبدة الشيا لمن لا يعرفها عبارة عن الدهون المستخلصة من مكسرات الشيا الأفريقية، يقال أن لها كثير من الفوائد الترطيبية والعلاجية للجلد والشعر، وهي قابلة للأكل في حالتها الخام النقية، ومن عيوبها أنها تفسد بسرعة.

ولأنني جربتها من قبل كمكون في منتجات مثل قناع ترطيب الشعر Les Karités وأحببتها جدًا، أردت تجربتها في صورتها النقية لأستخدمها على بشرتي أو كيفما أريد.

معلومات عن المنتج:

اشتريتها من إحدى صفحات بيع ديرما رولر على فيسبوك وكان معها عرض 100 جم زبدة شيا، الاثنان معًا كانا بسعر 320 جنيه مصري، مما يجعل سعر الزبدة وحدها 120 جنيه مصري بعد الخصم.
كميتها 100 ملليليتر < غريب قياسهم لحجمها بوحدة قياس السائل فهي غير سائلة على الإطلاق!
صلاحيتها المفترض تكون 24 شهر بعد الفتح.

بعد الاتصال بالرقم المكتوب في تلك الصفحة وجدتهم عبارة عن مشروع شخصي من المنزل وليسوا مكتب متخصص، والتعامل لم يكن احترافي فالهاتف ليس دائمًا متاح والرد على الرسائل كان يتأخر، كما أن موعد التسليم لم يكن دقيق وحدث به تأخير رغم التأكيدات والاتصالات المتكررة. والطلب وصلني في كيس خاص بأحد محلات الملابس النسائية المعروفة!

بالنسبة لزبدة الشيا نفسها:

shea-butter-1

الانطباع الأول:

أتت في عبوة بلاستيكية رخيصة المظهر وعليها بعض آثار غبار، ومن الداخل مفطاة بورق الألومنيوم المختوم الأطراف.
رغم أن تاريخ الإنتاج المطبوع على العبوة حديث إلا أن عند فتحها وجدت رائحتها مزنخة جدًا كأنها لم تحفظ جيدًا. وبعيدًا عن الزناخة وجدت رائحتها شبية برائحة زبدة الفول السوداني بما أن الشيا هي في الأساس نوع من أنواع المكسرات.

بحثت على النت لأتأكد من أمر الرائحة وجدت قليل من المواقع العربية تتحدث عن أن الرائحة غير مقبولة، لكن بالبحث على المواقع الأجنبية وجدتهم يقولون بشكل واضح جدًا أن “لها رائحة مكسرات مميزة، وأن رائحتها لا يجب أن تكون مزنخة، وأي زنخ بها يعني أنها فسدت بسبب سوء ظروف النقل أو التخزين”. انتهى.

تواصلت مع البائعة وأخبرتها بأمر الرائحة وأن الزبدة فاسدة، فأخذت تدافع عنها بحرارة وتخبرني أنها تستخدمها هي شخصيًا وأن المشكلة فيّ أنا أنني لا أتقبل الرائحة وليست في الرائحة نفسها! ثم أعطتني رقم الشركة المستوردة لأتواصل معها مباشرة.

تواصلت مع الشركة فأكدوا أن منتجهم سليم لا عيب فيه وأنهم الوكيل الوحيد للمورد الأفريقي في المنطقة وأن الجميع يشتري منهم وأنني أول واحدة تشتكي…إلخ، وبعد اتصالات وحوارات، بعد أيام أرسلوا مع أحد موظفيهم علبة أخرى لأشمها وأقارنها بالعبوة لدي لأتأكد من أنها “صالحة”، للأسف كانت نفس الرائحة مما يعني أن كل العبوات لديهم فاسدة وهم يظنونها صالحة لظنهم أن تلك هي الرائحة الطبيعية.
وبما أنهم يرون أن تلك هي الرائحة الطبيعية رفضوا إرجاعها أو استبدالها وأنا أصلا لم أكن لأستبدل واحدة فاسدة بأخرى فاسدة أيضًا، لأن ما الفائدة!

shea-butter-2

تجربتي:

حاولت تكذيب نفسي وتصديقهم أنها صالحة للاستخدام، فوجدت قوامها جاف وقاس جدًا رغم أننا كنا في الصيف وقتها والمفترض في الدهون إن لم تكن ذائبة فعلى الأقل أن تكون لينة القوام!
حاولت كحت جزء منها بظهر ظفري لأستطيع أخذ أي شيء منها بسبب جفافها الشديد، وعندما دلكتها بين أصابعي بدأت في الذوبان بعد بعض الوقت، وجربتها على رجلي خوفًا من تجربتها على وجهي لكن لم أجد أي ترطيب يذكر على قدر المدح الذي سمعته فيها !
كريم جليسوليد مثلاً يعطني ترطيب علاجي فوري تستمر نتيجته فترة طويلة، وسعره أرخص منها عشرات المرات!

shea-butter-3

الخلاصة: لا أنصح بشراء زبدة الشيا من هذه الشركة -في مصر على الأقل- لأنهم لا يعرفون الزبدة الصالحة من الفاسدة، ومنتجهم فاسد بسبب سوء ظروف النقل أو التخزين غالبًا، وبالتالي مضر بالصحة وعلينا الحذر منه.

هل تعرفين مصدر موثوق لبيع زبدة الشيا بحالة جيدة وصالحة للاستخدام؟ شاركينا في التعليقات