مجفف الشعر ساتين هير 7 | satin hair 7، من براون | Braun.. كان هدية من أختي منذ حوالي أربعة سنوات، وهو مجفف الشعر الوحيد الذي أقتنيه إلى الآن.

مجفف الشعر براون ساتين هير 7

معلومات عنه:

سعره حاليًا طبقًا لموقع جوميا 545 جنيه، لكن وقت شراء أختي له كان أغلى بالتأكيد.
يعمل بتكنولوجيا الأيونات التي المفترض به الحفاظ على ترطيب الشعر وتقليل الهيشان.
صنع في الصين.

الانطباع الأول:

حجمه كبير نسبيًا.
به درجتين للتحكم في قوة اندفاع الهواء، وثلاثة درجات للحرارة.
به أزرار المفترض أن الأول يتحكم  في خروج الأيونات من عدمه، والثاني لحماية الشعر من الحرارة، والثالث الأزرق لدفعة هواء بارد بعد الانتهاء من التصفيف لغلق مسام الشعر وتثبيت التسريحة. وسأتكلم عن آداء كل زر بعد قليل.

تجربتي معه:

Braun-Satin-Hair-Heat-Control-Button

بالنسبة لزر التحكم في الحرارة فهو كما ذكرت به ثلاث درجات:
ـ الدرجة الأولى دافئة لا ألاحظ دفئها إلا في الشتاء مع برودة الجو أما في الصيف فلا يكون الفرق كبير بينها وبين الجو المحيط، وأستخدمها لتجفيف شعري المبلل استعدادًا لتصفيفه بحرارة أعلى عندما يصبح شعري جاف بنسبة 80% حتى لا يتآذى.
ـ الدرجة الثانية أحيانًا أجدها كافية لتصفيف شعري وأحيانًا لا على حسب حرارة الجو كما ذكرت.
ـ الدرجة الثالثة في الصيف لا أطيق حرارتها لكن في الشتاء أستمتع بها. لكن حتى الدرجة الثالثة ليست في سخونة مجففات الشعر لدى الصالونات، حيث جربت مرة تتجفيف شعري في صالون وشعرت أن فروة رأسي تحترق! بعكس مجفف بروان حرارته محتملة.

Braun-Satin-Hair-Satin-hair-Button

زر الحماية satin protect عند تشغيله تضاء لمبة خضراء فوقه، وهو يقلص من سخونة المجفف بشكل ملحوظ وبدونه قد تصبح حرارة المجفف أكثر من احتمالي لكنها تظل أقل من حرارة مجففات الصالونات.

Braun-Satin-Hair-Air-Control-Button

بالنسبة لزر التحكم في قوة اندفاع الهواء فهو يعمل بشكل جيد وهناك فرق واضح بين السرعة الأولى والثانية وبالتالي فرق في الصوت أيضًا حيث يعلو صوته بشكل واضح مع السرعة الثانية.. وجدت السرعة الثانية جيدة عند تجفيف من البلل حيث تسرع من جفافه لكنها ليست جيدة أبدًا عندما أبدأ في تصفيفه لأنها تتسبب في زيادة جفافه مع طيرانه أثناء التجفيف وبالتالي ثباته على الهيشان في النهاية.
لهذا أستخدم السرعة الثانية أثناء التجفيف المبدأي فقط والسرعة الأولى أثناء التصفيف النهائي.

Braun-Satin-Hair-Ion-Tec-Button

بالنسبة لزر الأيونات ION TEC وهو أيضًا تضيء لمبة خضراء فوقه عند تشغيله، بصراحة لم ألحظ معه فرق ملحوظ عندما أفعله أو ألغيه، لأنه لا يقضي على الهيشان إن لم أستخدم مستحضرات للتحكم في الهيشان على شعري قبل تجفيف، ربما يجافظ على الشعر على المدى الطويل! لا أدري، لكنني أبقيه مفعل طوال الوقت احتياطيًا.

Braun-Satin-Hair-Cold-Shot-Button

بالنسبة لزر دفعة الهواء البارد cold shot، فهو محبط قليلا حيث توقعت من اسمه أن أجد نفحة قوية من هواء بارد تخرج من المجفف، لكنه ليس كذلك ربما تخف حرارة المجفف قليلا معه.. عند استخدامه أقلل الحرارة للدرجة الأولى لأساعده قليلا في أداء عمله.. لست متأكدة إن كان فعلا يغلق مسام الشعر ويساعد على ثبات التصفيف.
يجب أن أبقى ضاغطة على الزر ليعمل وأحيانًا يعلق بالداخل دون سبب، وعند تشغيله يتوقف زر الحماية عن العمل ولا أدري السبب حيث يبدو لي من المنطقي أكثر أن يعملا معًا.

عندما نشرت صورة المجفف في حسابي على تطبيق انستجرام إحدى المتابعات كتبت تعليق أنه يفصل تلقائيًا عن العمل في حالة ارتفعت درجة حرارته ثم يعود للعمل بعدما يبرد، في الواقع حدث هذا معي عدة مرات لكنني كنت أظن هناك مشكلة في فيش الكهرباء في بيتي ولم أكن أعرف أن هذه خاصية في المجفف! ^^”

بشكل عام:

وجدت أن استخدام سيروم للحماية من الحرارة ضروري معه رغم لطفه، كما أنه يثبت التصفيف أكثر نظرًا لأن المجفف يبقي على رطوبة الشعر مما يجعل الشعر يفقد تصفيفه سريعًا خاصة مع الأجواء الرطبة لذا استخدام السيروم يساعد في تفادي هذه المشكلة لأنه يغلف الشعرة ويمنع الرطوبة الخارجية من الوصول إليها. أستخدم سيروم سيتريه شاين من شوارزكوف تكلمت عنه في تدوينة سابقة.

كما وجدت أيضًا أن استخدام فرشاة جيدة ومناسبة لشكل التصفيف الذي نريده هام جدًا للحصول على نتيجة جيدة.

من لم تستخدم مجفف شعر من قبل وليست معتادة على حمل المجفف والفرشاة وتحريك الذراعين لعشر دقائق متواصلة أو أكثر -على حسب طول الشعر- مرهق جدًا خاصة مع حجمه الكبير نسبيًا.

خلاصة تجربتي: هو مجفف لطيف على الشعر ليس بقوة مجففات الصالونات، وهو مناسب جدًا لصاحبات الشعر الخفيف و/أو الناعم، إن كان شعرك كثيف، سميك و/أو مجعد فقد يعجبك  للتجفيف لكنه بالتأكيد لن يعجبك في التصفيف وفرد الشعر فهو حنون جدًا لدرجة قد تكون محبطة لكِ.