ذكرت في التدوينة السابقة الخاصة بـ(شامبو وبلسم جارنييه فروكتيس “يعالج ويغذي” بمركز الفواكه)، أنني اكتشفت تحسس بشرة وجهي من أحد مكوناتهما وتوقفت عن استخدامهما.

في الواقع الأمر لم يكن مجرد تحسس لقد التهبت بشرتي جدًا وظهر فيها الكثير من حب الشباب المؤلم والعميق.

بحثت كثيرًا على الانترنت وقتها، وقررت تجربة كريم بايودرما سيبيام ايه أي | Bioderma Sébium AI لأنني وجدت أكثر من فتاة تمدحه. في مواقع عربية وأجنبية.

Bioderma-Sébium-AI1

الانطباع الأول:

العبوة صغيرة بالنسبة لسعرها.. 30 مللي بـ 89 جنيه مصري وقت الشراء. وصنع في فرنسا.

نصف العبوة هواء تقريبًا.. حين فتحت برشمتها وبدأت بالضغط عليها ورأسها لأعلى لم يخرج المنتج إلا بعد خروج هواء من نصف الأنبوب تقريبًا.. للأسف هذا هو الحال مع كثير من الماركات مع المنتجات المعبأة في أنابيب وليس هذا المنتج فقط.. لا أدري هل معجون الأسنان هو الوحيد الذي يشغل حيز أنبوبته بالكامل في السوق أم ماذا ^^”

له رائحة عطرية عشبية مع ليمون أو شيء كهذا.

في الحرارة العالية مكوناته تميل للانفصال عن بعضها لذا يجب رجه قبل فتحه، ويفضل الاحتفاظ به في وضع رأسي ليسهل إخراجه من الأنبوب بدلا من إخراج الهواء أولا مع كل مرة استخدام.

لونه أبيض، قوامه خفيف، ولا تتشربه البشرة بشكل كامل يظل هناك طبقة سطحية لامعة رطبة على سطح البشرة، وهذا شيء ضايقني منه قليلا لأنني حين أضعه قبل النوم لا أريده أن يمسح في الوسادة!

Bioderma-Sébium-AI2

تجرتبي:

أولا حالتي كانت حبوب كثيرة تحت الجلد ومؤلمة بعض الشيء ظهرت فجأة، ظننتها وقتها بسبب تحسسي من بعض الأطعمة مثل الشيبسي والشيكولاتة لكنني اكتشفت بعدها كما ذكرت أنها كانت بسبب الشامبو والبلسم اللذان كنت أستخدمهما وقتها.

اعذروني على الوصف لكن من لهن خبرة مع حب الشباب يفهمن ما أعني.. بعد استخدامه بدأ في إخراج هذه الحبوب المتكتلة تحت الجلد في شكل حبوب صديدية. وهذا يدل على أنه يعمل بشكل جيد، بعكس ما تظن بعض الفتيات!

استخدمته مرتين يوميًا لمدة أسبوع تقريبًا ولاحظت تحسن طفيف، لكن وجهي لم يتوقف عن إنتاج حبوب جديدة والمفترض في هذا الكريم أنه يعمل على منع أي حبوب جديدة.. لذلك ذهبت إلى الطبيب فأعطاني أدوية أخرى فتوقفت عنه مؤقتًا.

لكن للأسف حتى دواء الطبيب لم يتوقف معه ظهور الحبوب إلا بعد أن توقفت عن استخدام الشامبو والبلسم تماماً.

بعدها عدت مرة أخرى لـ Bioderma Sébium AI واستمررت على استخدامه حتى تحسن وجهي بشكل كبير من الحبوب المختفية تحت الجلد، وتوقف عن إظهار حبوب جديدة الحمد لله. بعد هذه المرحلة أصبحت لا أستخدمه إلا عند ظهور حبة فجأة في الوقت المعتاد من الشهر أو حين أكل طعام أتحسس منه، فيساعد على اختفائها بسرعة دون آثار واضحة.

رغم صغر حجم العبوة إلا أنها كفتني لفترة طويلة نسبيًا نظرًا لأنني لا أحتاج سوى كمية ضئيلة جدًا كل مرة.

Bioderma-Sébium-AI3

بعد الانتهاء منه، لاحظت أن رغم توقف الحبوب عن الظهور، إلا أن نسيج بشرة وجهي بعد الحبوب الكثيرة كان غير متناسق من الداخل، عندما أمرر يدي عليه أشعر بكتل غير منتظمة في الطبقات الداخلية للجلد، ولكنها ليست حبوب ولا مؤلمة بأي شكل، كما أن آثار الحبوب القديمة من بقع وحفر لم تتحسن.

لذلك قررت استخدام منتج جديد سمعت مدح عنه وهو LA ROCHE-POSAY EFFACLAR DUO أحدثكن عنه هنا 🙂

مواضيع ذات صلة:

مزيل مكياج Bioderma H2O

كريم وسيروم Bioderma White Objective

كريم الحماية من الشمس Bioderma Photoderm 100

همسة: إن أعجبك محتوى المدونة قومي بدعوة صديقاتك لزيارتها وشاركيهن موضوعاتها عن طريق شبكات التواصل الاجتماعي المختلفة.. هذا يفيدني كثيرًا wp-monalisa icon